المفكر العظيم للعالم الإسلامي الإمام يحي سرجيو يخطب فى اجتماع الجمعة المباركة بجامع شيخ الإسلام بمقر منهاج القرآن الدولي - مادل تاؤن، لاهور

Yahya Sergio addresses Jummah gathering

خطب المفكر الإسلامي الإمام يحي سرجيو امام جامع الواحد ورئيس الجالية المسلمة بكوريزا إطاليا في اجتماع الجمعة المباركة بجامع شيخ الإسلام بمقر منهاج القرآن الدولي، مادل تاؤن، لاهور – باكستان.

قال: يجب على كل مسلم أن يربط ويعزز علاقته بالقرآن الكريم وبتعاليم السيرة النبوية المطهّرة لأنّ هذا هو الطريق المستقيم والطريق الوحيد للفوز والنجاح فى الدارين. وبالنسبة إلى الاضمحلال الذي أصاب ولحق بجميع المسلمين في هذا العصر الرّاهن هو بسبب ضعف علاقتهم مع القرآن الكريم وبتعاليم السيرة النبوية المطهّرة وبفقدان العلوم العصرية والدينية وعدم البحث والتحقيق لديهم.

وأكد على أنّ فقدان البحث والتّحقيق فى العلوم العصرية والدّينية مأساة كبرى للجالية المسلمة في العالم كلّه، وهذه الدوافع الأساسية التي اضمحلّ بها شعب البلاد المسلمة، بينما هذا التحقيق والتّدبّر في العلوم العصرية والدينيّة كانت لهم علامة الفضل والكرامة على سائر الأمم. ولذا يجب علينا أن نمشي ونسير على أثر سلفنا الصّالحين.

كما أنّه أضاف قائلا: إنّنى مسرور جدّا بأنّ منهاج القرآن الدولي يهتمّ اهتماما تامّا وجامعًا بتربية الشباب المسلمين وأقام بإنشاء المؤسسات التي يستهدف بها التربية والتعليم للشباب المسلمين في جميع الجهات سواء كان عصريًّا وفكريًّا أم كان روحيًّا ودينيًّا. كما أنّ هذه المؤسسات لمنهاج القرآن الدولي تخدم الجالية المسلمة بأكملها وتبذل جهودها لكرامة الإنسان وللأمن والسلام للعالم الإنساني في جميع جوانب الحياة على المستوى العالمي شرقًا وغربًا.كما أنّه قدّم أطيب التهانى وأحلى الأماني لشيخ الإسلام والمسلمين الدكتور محمد طاهر القادري على دوره البارز فى التعليم والتربية للشباب المسلمين في أنحاء العالم.

وقال: ومن حيث كوننا مسلمين يجب علينا أن ننشر تعاليم الإسلام للأمن والسلامة وننجي الجالية المسلمة من التطرّف والإرهاب كما علّمنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم دروس المودّة والأخوة والموآخات والعفو والتسامح وصلة الأرحام. كما يجب علينا أن نتّبع تعاليم أولياء الله تعالى كسيدنا على الهجويري وسائر أولياء الله الصالحين.

وأكّد بذلك قائلا إنّ هذا لي شرف عظيم أن آتيت في جامعة المنهاج جامعة عظيمة للإسلام والمسلمين ومقرّ منهاج القرآن الدولي. وكذلك اشتدت الحاجة للعالم إلى أن يختار التسامح بين المذاهب والأديان. كما أنّه هنّأ شيخ الإسلام والمسلمين على خدماته البارزة والباهرة للتسامح بين المذاهب والأديان على المستوى الدّولي.

قام رئيس منهاج القرآن الدولي ونجل شيخ الإسلام والمسلمين -الدكتور حسين محي الدين القادري باهتمام الغداء لهذا المفكر الإسلامي بإطاليا الإمام يحيى سرجيو كما شارك في هذا الغداء رئيس المجلس الأعلى لمنهاج القرآن الدولي الدكتور حسن محي الدين القادري مع قادة منهاج القرآن الدولي من أبرزهم اللواء المتقاعد إقبال أحمد خاں والأمين العام خرم نواز غندا بور، ومحمد قاسم خان محمد ابير توپالا وينچی ومديرالإذاعات لمنهاج القرآن الدولي نور الله الصديقي ورانا محمد إدريس وراجه زاهد محمود والطاف راندهاوا وسهيل احمد رضا والمحامى ناصر اقبال وسرمد جاويد وغيرهم.

Yahya Sergio addresses Jummah gathering

Yahya Sergio addresses Jummah gathering

Yahya Sergio addresses Jummah gathering

Yahya Sergio addresses Jummah gathering

Yahya Sergio addresses Jummah gathering

تعليق

البحث

Ijazat Chains of Authority
We Want to CHANGE the Worst System of Pakistan
Top